• ×

02:27 صباحًا , الأربعاء 4 شوال 1438 / 28 يونيو 2017

من قتل سليمان؟!

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
أمس الأول والأمس القريب زفت إلينا أخبار غريبة ومثيرة.. أولها التفجير الذي فرق شمل النظام السوري وقتل أبرز مساعدي ذلك الرئيس المدعو بشار الأسد الذي لا أحد يعلم أين هو حتى هذه اللحظة، أهو قتل مع مساعديه ولم يعلم أحد عنه خبر، أم أنه أصيب و اختفى عن المشهد السياسي على الساحة العامة أو ساحته المنحازة له.

نأتي للخبر الثاني الذي كان مفاجئ جداً جداً، و دون مقدمات له، إعلان خبر وفاة عمر سليمان الذي يعتبر البئر الذي ليس له قاع.. وحافظ سر الرئيس السابق محمد مبارك ومصر الدولة، ويكتم بداخله أسرار دول كبيرة وصغيرة، السؤال هناك لماذا ذهب سليمان لأمريكا في هذاً الوقت؟!، ولماذا وجه مؤيدي اللواء سليمان أصابع الاتهام إلى أمريكا باغتياله؟!، اسئلة واتهامات ملحة وواقعية، موت سليمان في هذاً الوقت أمر غير طبيعي، المشاهد التي حدثت في الآونة الاخيرة جعلت من موته علامات استفهام كبيرة بين العيون.

مؤيدي عمر سليمان قالواً في إحدى وسائل الأعلام أن الوفاة غير طبيعية، وأن أمريكا تقف وراء موت سليمان، مبررين ذلك بأن أمريكا تخاف أن يقود زمام البلاد "مصر" في الأعوام المقبلة، هنا يأتي التناقض لأن اللواء في سن 75 يعني بعد 4 أعوام يكون قد أكمل الـ80 عاماً وسيصبح عاجزاً عن قيادة زمام البلاد كما يزعمون، لكن في التصريح الآخر لأحد المقربين لعمر سليمان والمنسق العام لحملته الانتخابية يقول أن الولايات المتحدة الأمريكية أرادت التخلص منه لأن العديد من دول العالم تخشى أن يفضح أسرارها، خاصة أن أغلبهم شخصيات بارزة في دول ومؤسسات أمنية وسياسية.

وبحسب مصادر أن سليمان ذهب لأجراء فحوصات فقط، ولم يكن يشتكى من شيء الآ أن حالته تدهورت ولم تعلن أسباب الوفاة حتى الآن، لكن تصريح أحد المقربين لسليمان، هو في الاحتمال الممكن، لان اللواء وجوده يحرج الكثير بعد تغيير النظام في مصر.. يا ترى هل أمريكا هي من قتلت عمر سليمان ..؟؟!!



بواسطة : فيصل الدخيل
 1  0  440
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    02-09-33 06:33 صباحًا حمدان السرحاني :
    امامك خيارين /

    1- شخص يحمل كم هائل من معلومات تخص على الاقل تعامل اسرائيل مع مصر ايام المخلوع حسني ... اذا هو قد يكون بمثابة خطر على اسرائيل ان لم يكن على الغرب بأجمعه ...! فالحل هنا : تصفيته وتنتهي تلك الاسرار معه ...

    2- قد يكون مع من كانوا بمبنى دمشق القومي عندما انفجر ونقلوه لأمريكا ليموت موتت الابطال الشهداء وتزوير الحقائق وكأنه اتى للعلاج ومات هناك ...! وهذا الخبر من الجيش الحر كما وردني

    والاهم من هذا : شكرا لقلمكـ المميز والمبدع اخي الكريم ... ووودي

جديد المقالات

بقلم / أ.عبدالعزيز بن خلف السراح على كتاب الله...


بواسطة : ميسرالبديوي

الجوف الان : ميسر البديوي وطني مجيدٌ...


بقلم / عبدالعزيز الناصري يعلم الجميع ما تتحلى...


بقلم / فهد مشاري السبيله الفنُ في مُختلفِ...


بواسطة : امل العبدالله

إلى أين تنتهي معاناة المعلمات المغتربات؟...


بواسطة : ميسر البديوي

بقلم / ميسر البديوي عندما مسكت بندقيةً...


جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 02:27 صباحًا الأربعاء 4 شوال 1438 / 28 يونيو 2017.