• ×

04:35 صباحًا , الجمعة 5 ذو القعدة 1438 / 28 يوليو 2017

إلى محبي ( البَر ) و ( الحلال = الإبل والغنم )

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط


إإلى محبي ( البَر ) و ( الحلال = الإبل والغنم )
ماجاء في الترهيب من التهاون في شأن صلاة الجمعة


بسم الله الرحمن الرحيم
صلاة الجمعة أمرها عظيم ، وقد فخم شأنها الكتاب العزيز ، قال تعالى :
( يَاأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا نُودِي لِلصَّلَاةِ مِنْ يَوْمِ الْجُمُعَةِ فَاسْعَوْا إِلَى ذِكْرِ اللَّهِ وَذَرُوا الْبَيْعَ ذَلِكُمْ خَيْرٌ لَكُمْ إِنْ كُنتُمْ تَعْلَمُونَ ) سورة الجمعة / 9
وقد ورد التحذير من التهاون في شأنها ، فقال صلى الله عليه وسلم :
( لَيَنْتَهِيَنَّ أَقْوَامٌ عَنْ وَدْعِهِمُ الْجُمُعَاتِ أَوْ لَيَخْتِمَنَّ اللَّهُ عَلَى قُلُوبِهِمْ ثُمَّ لَيَكُونُنَّ مِنَ الْغَافِلِينَ ) أخرجه مسلم .
وقال صلى الله عليه وسلم :
( مَنْ تَرَكَ ثَلَاثَ جُمَعٍ تَهَاوُنًا بِهَا، طَبَعَ اللَّهُ عَلَى قَلْبِهِ ) أخرجه أحمد و أهل السنن .
وهذه الأحاديث ونحوها تنطبق أولاً : على من يسمع النداء ثم لايجيب ! ومثله : من يدعي غلبة النوم ويتكرر ذلك منه !
ومثلهم من لا يحلو له السفر إلاّ قبل صلاة الجمعة !
وهي تشمل كذلك من يخرج إلى ( البر ) ويدع الجمعة ، سواء بَعُدَت المسافةُ أو قَصُرَت ! فمجرد ( التـــنزه ) ليس بعذر في ترك الجمعة! بل ولا السعي وراء ( الحلال = الإبل والغنم )
قال صلى الله عليه وسلم :
( يتَّخِذُ أَحَدُكُمْ السَّائِمَةَ فَيَشْهَدُ الصَّلَاةَ فِي جَمَاعَةٍ ، فَتَتَعَذَّرُ عَلَيْهِ سَائِمَتُهُ ، فَيَقُولُ : لَوْ طَلَبْتُ لِسَائِمَتِي مَكَانًا هُوَ أَكْلَأُ مِنْ هَذَا ، فَيَتَحَوَّلُ وَلَا يَشْهَدُ إِلَّا الْجُمُعَةَ ، فَتَتَعَذَّرُ عَلَيْهِ سَائِمَتُهُ ، فَيَقُولُ : لَوْ طَلَبْتُ لِسَائِمَتِي مَكَانًا هُوَ أَكْلَأُ مِنْ هَذَا ، فَيَتَحَوَّلُ فَلَا يَشْهَدُ الْجُمُعَةَ وَلَا الْجَمَاعَةَ ، فَيُطْبَعُ عَلَى قَلْبِهِ ) أخرجه احمد،قال الألباني : حسن لغيره .


وهكذا يهلك كثير من الأمة بسبب ( الحلال = الإبل والغنم ) كما يهلك كثير من هذه الأمة بسبب الخوض الفكري !
وقد جاء التحذير من هاذين السببين ، قال صلى الله عليه وسلم :
( هَلَاكُ أُمَّتِي فِي الْكِتَابِ وَاللَّبَنِ " ، قَالُوا : يَا رَسُولَ مَا الْكِتَابُ وَاللَّبَنُ ؟ قَالَ : يَتَعَلَّمُونَ الْقُرْآنَ فَيَتَأَوَّلُونَهُ عَلَى غَيْرِ مَا أَنْزَلَ الله ، وَيُحِبُّونَ اللَّبَنَ فَيَدَعُونَ الْجَمَاعَاتِ وَالْجُمَعَ وَيَبْدُونَ ) أخرجه أحمد .
لقد خرجوا من أجلها المسافات ، وثقلت عليهم الجمع والجماعات !
وقد خرج الأمر في كثير من الناس فيما يتعلق بـ ( الحلال ) إلى أمور هي لاشك من المباهاة والتنافس المنهي عنه !
إن المال ( الحلال ) ومشاهدة الطبيعة ، كل ذلك من متع الدنيا وزينتها ، والمقصود أن لا تشغلنا هذه الزينة عما أوجبه الله علينا ، إنما الواجب أن تكون عوناً في انبعاث النفس ونشاطها إلى ما يرضي الحق سبحانه .
اطلق خيالك واترك النفس حره
وخل الطبيعة في حياتك لها دور
وفروض ربك خلها مستقره
وطاعتك لايدخل بها نقص وقصور
من شعر غزاي نومان الحربي
والله أعلم وأحكم ، وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه .

" الجوف الآن "
كتبه / د : فهد بن عبدالله الفريح

بواسطة : فهد الفريح
 7  0  1542
التعليقات ( 7 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    08-04-35 06:05 مساءً فيصل العنزي :
    بارك الله في علمك ...كلامك جميل وزاده الدليل جمالاً ...لأول مرة أعلم عن هذا الحديث جزاك الله خير على هذه المعلومات.
    • #1 - 1
      23-04-35 11:43 مساءً فهد الفريح :
      وبارك الله فيك أخي ( ابوعبدالرحمن / فيصل ) وزادك الله علما نافعا .
  • #2
    25-03-35 11:17 مساءً فهد الفريح :
    إلى الأخوة الكرام / ( مستر كيد ) و ( ابوزايد ) و ( ابوصالح ) و ( ابوعلي ) و ( ابوحاتم )

    بارك الله فيكم ، وشاكر لكم مروركم وتعليقكم .
  • #3
    16-03-35 08:09 مساءً سعيد الرويلي :
    جزاك الله خير
  • #4
    16-03-35 03:32 صباحًا ابو علي :
    جزاك الله خير يا دكتور فهد ...مقال في موضعه خاصة بعد تحول الاجازة الى جمعة وسبت
  • #5
    16-03-35 01:23 صباحًا ماجدالنعمان :
    مقال جميل ونافع ومفيد
    جزاك الله الف خير د/فهد على ماكتبت
    نفع الله بعلمك وبارك فيك وفيه
  • #6
    15-03-35 10:01 مساءً احمد زايد السعيدان :
    الحمد لله وبه نستعين
    كلام في قمة الروعة ،،،
    وكما نرى في وقتنا الحاضر من ان الاهتمام لصلاة الجمعة لبعض شباب المجتمع قل
    حيث لاحظنا اننا قبل 10 سنوات عندما تاتي الساعه 11:30 ترى مجموعة كثيرة داخل المسجد حضروا
    في وقت مبكر للصلاة
    اما في وقتنا الحاضر فياتي الخطيب وترى كثافة الدخول وتزاحم الصفوف
    اي مجتمع هذا ؟
    اين الخوف من الله !
    اين الحريصون على الدوام المبكر من الحضور للمسجد مبكراً !
  • #7
    15-03-35 06:52 صباحًا مستر كيد :
    كلام رائع ...

جديد المقالات

بواسطة : قبيل الشمري

بقلم / قبيل الشمري منذ أن وطأت قدما صاحب السمو...


بواسطة : فهد الفريح

بقلم / فهد الفريح كل ابن يشكو أباه ! أبي عصبي !...


أصبحت الأسر المنتجه تحت المجهر من قبل العديد من...


بقلم / عبدالله خميس المخيمرالشراري انطلاقاً...


بواسطة : قلم

بقلم / محمد بن سليمان الأحيدب شفافية وزارة...


بواسطة : قلم

بقلم / م.فهد الصالح - تتوجه الدولة إلى التوسّع...


جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 04:35 صباحًا الجمعة 5 ذو القعدة 1438 / 28 يوليو 2017.