• ×

02:33 مساءً , الأحد 2 رمضان 1438 / 28 مايو 2017

سنوات الضياع !

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

أظهرت إحصاءات وزارة العدل لحالات الطلاق المسجلة في المحاكم السعودية خلال نصف السنة من العام الهجري الحالي عن تسجيل 4حالات طلاق مقابل كل 10 حالات زواج ( بحسب صحيفة الرياض ) وهذا الرقم كبير ومخيف جدا أي أن نصف المتزوجين تقريبا قد طلقوا زوجاتهم , وهذا يفسر سبب كثرة العنوسة في المجتمع السعودي , لاشك , الأسباب كثيرة ومتعددة لكن يأتي في مقدمتها غياب النظرة الشرعية لدى كثير من الأسر والتي هي حق للزوجين وغياب هذه النظرة ينعكس سلبا على الحياة الزوجية حيث يتفاجأ الزوج بأن الصورة التي رسمها أو رسمتها له والدته أو أخته بعيدة عن الواقع مما يخلق فجوة بين الزوجين يصعب ردمها , أيضا هناك الأحلام الوردية التي تنسج خيوطها الفتاة تجاه حياتها الزوجية بناء على ما تشاهده من المسلسلات والأفلام التي ترسم الحياة الزوجية على أفضل ما يكون فالزوجة تريد زوجها (كمهند أو يحي ) بطل المسلسل التركي ( سنوات الضياع ) وهو يريدها ( كنور أو لميس ) بينما تتفاجأ الزوجة بأن حياتها بعد الطلاق هي سنوات الضياع الحقيقة .
يجب أن يقبل الزوج بنصيبه ويتأقلم مع حياته الزوجية ويجب أن تقبل الزوجة بنصيبها وأن تعلم بأن الحياة الرومانسية بإمكانها أن تصنعها داخل منزلها بحدود القناعة . عليها أن تعرف بأنها ليست ( نور) ولا ( لميس ) وأنت عزيزي الزوج وقوفك أمام المرآة دقيقة واحدة لتنظر إلى شكلك كفيلة بأن تجعلك تعيد حساباتك قبل أن ترمي ورقة الطلاق على زوجتك .


كتبه / قبيل تركي الشمري

بواسطة : الجوف الان
 1  0  475
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    20-12-35 07:24 صباحًا صالح الرويلي :
    الكل يطلب الكمال .. والكل يريد حقوقه ولا يرى أن عليه واجبات يجب أن يفعلها قبل طلبه لحقوقه ..
    فالحياة الزوجية وصفت بالقران الكريم بالمودة والرحمة والسكن ..ولم توصف بالحب المعروف بالمسلسلات .. (وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُمْ مَوَدَّةً وَرَحْمَةً ۚ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَآيَاتٍ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ) [سورة الروم : 21]
    ..زد على ذلك ازدياد الفجوة بين جيل الآباء والأبناء..فلا تجد التأهيل المناسب للحياة الزوجية من الآباء للأبناء..وفقدان الأب والأم القدوة ..
    .......
    بوركت يداك قبيل

جديد المقالات

بقلم / خالد بن حمد المالك اعتادت قطر أن تتعامل...


بقلم / فهد مشاري السبيله سنةُ سنها الآخِرين لم...


في كل عام نقول ونتساءل ( رمضان على الأبواب فماذا...


بواسطة : سهو الهشال

بقلم / سهو الهشال أعتاد بعض الناس أن لايذكر...


بواسطة : هدى النماصي

بقلم / هدى الشمري هذا ماتقرر بين طيات هذا...


بواسطة : ميسر البديوي

بقلم / ميسر البديوي ونحن على مشارف العدّ...


جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 02:33 مساءً الأحد 2 رمضان 1438 / 28 مايو 2017.